ثلاث نصائح من أجل كتابة احترافية للمقالات

ثلاث نصائح من أجل كتابة احترافية للمقالات

يحرص متخصصون كتابة مقالات المحتوى العربي على كتابة المقالات بطريقة احترافية بغرض أن تكون متوافقة مع محركات البحث على شبكة الانترنت بما يجعل المقالة المكتوبة تتصدر نتائج محركات البحث  عند البحث عن الكلمات المفتتاحية التي يستخدمها كاتبي مقالات المحتوى ويبحث بها مستخدمي محركات البحث الإلكتروني للحصول على الموضوعات والمقالات المتعلقة بها.

 

حيث يشير خبراء ومتخصصون كتابة مقالات المحتوى العربي إلا أن كتابة المحتوى لا سبيل أمامها سوى أن تقدم مادة حصرية ومكتوبة بشكل احترافية وإلا سوف يتم الاستغناء عنها وخاصة في حال اعتماد بعض كاتبي مقالات المحتوى الغير محترفين للمقالات بشكل يعتد على القص والصق من موقع لآخر وهو ما يمثل خطرًا ليس فقط على المواقع الالكترونية التي تشتري المحتوى المنسوخ من المواقع الآخر بما يعتبره محرك بحث جوجل محتوى مسروق فيعود بالضرر على الموقع نفسه، ولكن الخطورة تمتد على مهنة كتابة المحتوى التي يعمل بها أشخاص غير محترفون يسيئون لسمعة كتابة المحتوى ولا يلتزموا بكتابة احترافية لمقالات المحتوى.

لذلك حدد خبراء كتابة المحتوى عدد من النقاط التي يجب أن تراعي للخروج بكتابة احترافية لمقالات المحتوى العربي والتي يأتي على رأسها كلًا من:.

  • الاختيار ما بين الكتابة باللغة العربية الفصحى ولغة السهل الممتنع التي تدمج ما بين مفردات اللغة العربية الفصحى واللغة العامية والتي تستخدم في مجال الصحافة والإعلام بشكل أساسي، فعلى الرغم أن لغة السهل الممتنع هي اللغة المفضلة في كتابة معظم مقالات المحتوى العربي في مختلف المقالات ولكن يبقى الاختيار بين اللغة العامية الفصحى وبين لغة السهل الممتنع حسب الفئة الموجهة لها مقالات المحتوى.

وخاصة وأن المواطنون العرب في مختلف البلاد العربية يتحدثون عدد من اللهجات واللكنات التي تختلف من بلد عربي لآخر وهو ما يمثل صعوبة على كاتب المحتوى في بعض الأحيان للتوصل إلى لغة السهل الممتنع الدراجة في البلد العربي المراد توجيه مقالات المحتوى له، وهنا يعد اللجوء للغة العربية الفصحى هو المخرج الأمن.

  • فيما تتمثل النصيحة الثانية في ضرورة الاعتماد على المصادر الموثوقة عند استقاء المعلومات التي يدور حولها نقاط وعناصر المحتوى العربي، فعلى الرغم من أن ويكيبيديا الموسوعة الحرة هي أكثر المصادر التي يمكن أن يثقف فيها كاتب المحتوى ويعتمد على معلوماتها عند كتابة المحتوى العربي إلا أن ليس كل معلومات الموسوعة صحيحة.
  • فيما يجب التنويه إلى ضرورة عدم اللجوء إلى الاعتماد على قص المعلومات ونسخها للموضوع الجديد، مع ضرورة الاستعانة بصورة لمقالات المحتوى لتظهر لمحركات البحث بشكل أفضل.

 

 

 

 

 

 

 

 

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً