كتابة محتوى حصري كأحد معايير السيو الحديثة


ربما تعرضت من قبل لقراءة بعض من المحتوى العربي، هل شعرت بالرتابة والملل؟! للأسف الشديد بمجرد قراءتك لأول سطرٍ منه ستجد عينيك تنظران إلى باقي السطور دون تركيز في الكلمات، بُغية البحث عن أي شيء يجذبك في هذا المحتوى، وهذا الأمر نتيجة طبيعية لعدم اتباع الكاتب لأهم معايير كتابة محتوى حصري وإبداعي يتوافق مع احتياجات الجمهور، لذا فنحن في شركة “بلانز” لـ كتابة محتوى حصري ندرك أنه السبيل الذي لا غنى عنه للحصول على التميز بين المواقع واحتلال نتائج جيدة في محركات البحث.

لقد اكتشف أنه من بين أكثر من 200 عامل من عوامل التصنيف التي تأخذها Google في الاعتبار، فإن 67 منها ترتبط بإنشاء المحتوى، بل وأكثر من ذلك، ذكرت شركة Google أن “المحتوى” من بين أهم ثلاثة عوامل في التصنيف، لذلك يتمثل التحدي الذي يواجه مسوقين المحتوى في كتابة محتوى حصري أن يكون  متوافق مع معايير الـ SEO ويكون مقنعًا في الوقت نفسه، ولكن ما الذي يجعل المحتوى “جيدًا” من منظور تحسين محركات البحث؟

التسويق الفعال من خلال كتابة محتوى حصري هو وسيلة لمعايير السيو الحديثة

لا يمكن للمحتوى بدون استراتيجية تحسين محركات البحث مواكبة السوق الرقمية، فإن SEO بدون محتوى هو آلة براقة لا تذهب إلى أي مكان، يحتاج المحتوى إلى تحسين محركات البحث لتمييزها بنسب مشاركات عالية، لكن ماذا يعني هذا؟ ليس أي محتوى بالتأكيد!! لسوء الحظ لا تقوم محركات البحث بتوزيع قوائم التحقق “للمحتوى عالي الجودة”، وربما لن تفعل ذلك على الإطلاق، وهذا يعني أن الأمر متروك للأشخاص الذين يبحثون عن هذا النوع من الأشياء لدراسة نتائج البحث، والتحقق من Google Analytics.

إن الطريقة التي يتم بها تحسين صفحتك لها الأثر الأعمق على تصنيفاتها، في ما يلي عوامل تحسين الصفحة التي يمكن أن تؤثر على مستوى رؤية البحث:

  • الكلمة الرئيسية في العنوان: تُعد العلامة الوصفية للعنوان إحدى أقوى إشارات الارتباط لمحرك البحث، تهدف العلامة نفسها إلى تقديم وصف دقيق لمحتوى الصفحات، تستخدمه محركات البحث لعرض العنوان الرئيسي لنتائج البحث، سيشير تضمين الكلمة الرئيسية فيه إلى محرك البحث إلى ما الذي ينبغي ترتيب الصفحة له من الناحية المثالية، يجب وضع الكلمة الأساسية في بداية علامة العنوان، الصفحات التي تم تحسينها بهذه الطريقة ستحقق ترتيبًا أفضل من الكلمات الرئيسية التي تقترب من نهاية علامة العنوان.
  • الكلمة الرئيسية في meta description tag: غالبًا ما تتم مناقشة أهمية علامة وصف meta في دوائر تحسين محركات البحث، ومع ذلك لا تزال إشارة ملائمة، من المهم أيضًا الحصول على نقرات المستخدم من صفحات نتائج البحث، إن تضمين الكلمة الرئيسية فيها يجعلها أكثر ملائمة لمحرك البحث والباحث.
  • الكلمة الرئيسية في علامة H1. تُعتبر علامة H1 عامل صلة آخر يعمل بمثابة وصف لمحتوى الصفحات، على الرغم من النقاش المستمر حول أهميتها ، فلا يزال من الممارسات الجيدة لتضمين كلمتك الرئيسية في علامة H1.
  • استخدام الكلمات الرئيسية في نسخة الصفحات: حتى وقت قريب كان حشو صفحتك بالكلمات الرئيسية طريقة مؤكدة لزيادة تصنيفاتها لكلمة رئيسية معينة، هذا ليس هو الحال بعد الآن، إن استخدام الكلمة الأساسية في النسخة لا يزال يُرسل إشارة ملائمة لما يدور حوله المحتوى، ومع ذلك  تغيرت كيفية وضعها بشكل جذري.
  • المحتوى المكرر: لا يمكن أن تؤثر كل العوامل على تصنيفك بطريقة إيجابية، يمكن أن يؤدي وجود محتوى مشابه عبر صفحات مختلفة من موقعك إلى الإضرار بالترتيبات، تجنب تكرار المحتوى وكتابة النسخة الأصلية لكل صفحة.
  • محتوى عالي الجودة: يعتمد ذلك على فهم جمهورك، بالإضافة إلى البحث عن الكلمات الرئيسية والمستخدمين، لذا استخدم لغة جمهورك، وقدم المعلومات التي يبحثون عنها بالفعل فعندما ينخرط المستخدمون فإنهم يستهلكون المزيد من المحتوى ويتفاعلون معه ويشاركونه، هناك الكثير من الفلسفات حول الخصائص التي تجعل المحتوى “جيدًا” – وذو “قيادة فكرية”، فهي كلها اعتبارات جديرة بالاهتمام، ويجب أن تغطي كل جزء من المحتوى على الأقل عددًا قليلًا من ما يلي:
  • بسيط / واضح / متماسك
  • غير متوقع
  • مصداقية
  • من ذوي الخبرة
  • عاطفي
  • مسلي
  • ملهم
  • تربوي
  • ذو صلة
  • عملي
  • ذات قيمة
  • جدير بالثقة

في النهاية، يتعلق الأمر بكيفية التعامل مع عملك، إذا كان تركيزك على كسب المال فقط ، فسوف تنسى أهمية بناء نموذج أعمال مستدام، ومع ذلك إذا التزمت بوضع الأساس، وبناء العلاقات وتقديم نتائج الجودة من خلال كتابة محتوى حصري، فسوف تنجح في الحصول على العملاء والاحتفاظ بهم.