كتابة إعلان تسويقي حصري من بلانز


كتابة إعلان تسويقي يحقق الغايات التسويقية التي تريدها كصاحب منتج أو خدمة تريد إيصالها للناس وبيعها ليس بالأمر السهل، ودائمًا ما يحتاج الأمر إلى مختصين في كتابة المحتوى ليتمكنوا من كتابة المحتوى التسويقي الذي يحقق الأهداف منه  فالمحتوى بحد ذاته هو المسوق الذي يجذب العميل للخدمة التي تقدمها، لذا إليك شركة ” بلانز” لكتابة المحتوى تساعدك على تشكيل حملة إعلانية من شأنها استهداف جمهورك بعناية ودقة فائقة، اعتمادا على استراتيجية محكمة لقنوات التسويق المختلفة مع فهم واضح للغرض من كل منها والثمرة المرجوة من الاستثمار والإعلان في هذه القنوات دون غيرها. 

تتنافس كافة الشركات والمؤسسات على جذب أكبر عدد ممكن من المستهلكين لمنتجاتها أو خدماتها، ولهذا تلجأ لأكثر من طريقة لتحقيق هذا الهدف، ولعل أبرز هذه الوسائل على مر التاريخ هو الدعاية والإعلان، ففي يومنا هذا يطغى بريق الإعلانات على كل شيء تقريبا، فيمكن وصف هذا العصـر بالعديد من المسميات، وبالتأكيد يأتي وصف “عصـر الإعلانات” على رأس القائمة، وإذا دققنا في هذا الكم الهائل من الإعلانات سنجدها مختلفة ومتنوعة إلى حد كبير، إذ تحاول كل مؤسسة التفوق على نفسها وإبراز عضلاتها  في ابتكار فكرة إعلان جديدة جذابة، ولكن في بعض الأحيان يحدث العكس، فبدلا من أن يكون الإعلان وسيلة لجذب المستهلك، يصبح أسهل الطرق لهروبه من خدمات الشركات أو المؤسسات، فالإعلانات هو بوابة التعرف على منتجات الشركة وخدماتها، بل تعتبر العوائد من ورائها هي أساس نجاح كل الصناعات والخدمات، سواء كانت هذه الإعلانات عبر منصات تقليدية مثل الصحف والتلفاز، أو غير تقليدية مثل الإنترنت والسوشيال ميديا، في كل الأحوال تتنافس الشركات دائما على أن تكون إعلاناتها المميزة هي ما يعلق في ذاكرة المستهلك، وما يثير فضوله للشراء حيث يتيح الإعلان نافذة ينظر إليها المشتري أو المستهلك ويتعرف فيها على كل جديد من المنتجات والخدمات.

محتوى الإعلان مقابل تسويق المحتوى!!

المحتوى أولًا وأخيرًا هو العامل الذي يملك سحر قلب الأمور رأسًا على عقب، فهو حجر الأساس في صناعة التسويق بشكل عام، وهذا ما تضعه شركة ” بلانز” نصب عينيها، فكما أن السمع والبصر عند الإنسان يساعدانه على تخزين المعلومات وتذكرها، تلعب الإعلانات الدور نفسه، فالإعلان ينجح حينما يساعد في لفت نظر المستهلك ويترك أثره كصورة فوتوغرافية في ذهنه، بحيث أن المستهلك عندما يرى المنتج في السوق، يتوجه له مباشرة ويهتم له أكثر من المنتج المنافس.

‎ جودة الإعلان المحتوى لمخاطبة مخيلة القارئ

يجب أن يكون المحتوى الخاص بك “قيمًا وملائمًا ومتناسقًا”

أن يكن ذو قيمة:  عند كتابة إعلان تسويقي يجب أن يتمتع محتواك بسلاسة في العرض وأن يوضح ذاتيًا كل ما بداخله، فأمر القيمة مهم للغاية لمتابعيك فدائمًا الجهة التي تمتلك رؤية وقيم تبني عملها عليه هي التي تصل أولا.

 أن يكون ملائمًا:أحيانا قد نضطر إلى مشاهدة إعلان سخيف لمنتج ما ويتعاطى الجمهور على سوء فكرته وعدم وجود صلة بين الإعلان والمنتج الذى يعرضه أو عدم مناسبته للمنتج أو عدم عرض المنتج بشكل جيد فلابد للإعلان أن يكون معبر عن المنتج كمضمون وجوده فيجب أن يتناول المحتوى مع احتياجات العملاء واهتماماتهم.

متناسقًا: المحتوى الفعال الذي يتم تسليمه على مدار فترة من الزمن، يجعل المنتج في المتناول على الفور،  يجب أن تتحدد الهدف منه وأسلوب الكتابة – وبالطبع المضمون – بنفس الصوت الذي يساعد المستهلكين على التعرف عليك والتعرف على منتجك.

أفضل المنتجات مهما بلغت جودة صناعتها تبقى مجرد قطعة إضافية مجهولة بدون التسويق الجيد، فإذا كان جانب التصنيع البداية للربح، فإن التسويق وإيصال المنتج للمستخدم يعتبر العامل الأساسي فيما بعد لتأكيد الربح، لذا اطلب الآن خدمة كتابة إعلان تسويقي من ” بلانز” وتمتع بأفضل الخدمات.