آليات تسويق و كتابة محتوى

آليات تسويق و كتابة محتوى

هناك تكامل وظيفي بين كتابة محتوى ما على الويب والتسويق له، فإذا كنا نعد المحتوى هو حجر الأساس في تفوق موقع إلكتروني ما على آخر، فأن التسويق هو القاطر ة التي تقود الموقع والمحتوى للأمام لتجعل الجمهور يعرفه. التسويق ليس مجرد حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي ينشر روابط لموقعك، بالطبع النقرات من مواقع التواصل مهمة، لكن لبدء خطة تسويقية لموقعك يجب أن تمتلك فهما واضحا بخصوص التسويق الرقمي وآلياته، بداية التسويق الرقمي فرع متشعب للغاية ويملك العديد من التخصصات والدراسات القائمة عليه، يمكن للأمر أن يكون تسويق عادي عن طريق المنصات والطرق المعروفة وتلك ما يجلب الزيارات الحقيقية لموقعك (organic traffic) النوع الآخر هو الترويج الذي يتم عن طريق إعلان مدفوع سواء عن طريق منصات التواصل الاجتماعي أو غيرها.

أيهما أفضل لموقعك التسويق أم كتابة محتوى ؟

خلال دراسة بعض المواقع ذات الشهرة الواسعة والإقبال الشديد ستفاجئ بشيء ما، هو أن هناك بعض المواقع تعتمد اعتمادا تاما في خطط انتشارها على المحتوى فقط بوصفة سهلة للغاية، كتابة محتوى فائق الجودة زائد تخصيص كبير في المعلومات للفئة المستهدفة الناتج سيكون إقبال جماهيري عالي وزيارات (organic traffic) . يوجد البعض على النقيض من المواقع الكبيرة ذات السمعة الفائقة في مجالها، تعتمد كليا على شيئين فقط في تصدير نتائجها أولا سمعتها بين الجماهير المستهدفة ثانيا التسويق، المحتوى في أغلب الحالات لا يرقى أن يناسب سمعة الموقع الكبيرة، لكن لنتحدث عن الأمر بمثالية فأن التكامل دائما هو الأفضل.

نصائح لصناعة استراتيجيات تسويق ناجحة

الجميع يريد أفضل مستوى تسويقي لموقعه وخدماته بعد كتابة المحتوى، لكن القليل جدا من يتقنون الأمر بحرفية تمكنهم من إفادة موقعهم بشكل ملحوظ، لذا قبل البدء في أي شيء يجب الاستزادة في المعرفة عن التسويق أكثر، سنعرض الآن أهم الحيل التي تساعدك على التسويق لموقعك بشكل جيد:

1القمع التسويقي

مطوري التسويق والأكاديميين يطورون رسومات توضيحية وأشكال هندسية لتوضيح مادتهم العلمية، في هذه الحالة سنتخذ شكل القمع لوضع البيانات به بالأولوية، في الواقع يتخذ ذلك المصطلح تعريفا واسعا تحته، وباختصار هو يوصف رحلة المشتري التي يتخذها بداية من المعرفة والتقييم حتى ينتهي بشراء منتجك. عادة ينقسم القمع التسويقي لثلاثة خطوات رئيسية تشمل عمليات ما قبل الشراء حتى الشراء، لكننا يمكن أن نضيف مرحلة رابعة مهمة فيما بعد الشراء وهي  مرحلة رضا العميل، بذلك ستكسب ولاء العميل لموقعك وخدماتك بالإضافة للاستفادة المستهدفة. وأهم تلك الخطوات:

  • المعرفة: هي مرحلة توعية الجمهور بك وجذب عملاء جدد.
  • الاهتمام: يتضمن إقناع الجماهير بمنتجك وخلق شغف لديهم بك.
  • الشراء: الناتج الطبيعي من الأمر وهي عملية البيع.
  • الولاء: بناء الثقة والولاء لمنتجك من قبل جماهيرك.

2خطة التسويق

قبل كتابة المحتوى يجب أولا أن تصنع خطة محكمة تتضمن جدولا زمني وخريطة مطولة لموقعك، أي مهمة ناجحة لابد وأن ترتبط بحد زمني يقيم أدائها باستمرار ويحرص على إتمامها في زمن قياسي. بالطبع الجدول الزمني الخاص بموقعك يجب أن يراعي أمورا مثل المناسبات المتوقعة التي تخص مجالك وكذلك أيام العطل أو الأحداث المهمة، بالطبع لا تسير الأمور بشكل مثالي كما خططنا وهذا لا يعني أن التخطيط به قصور أو غير هام، لكن من الطبيعي حصول أحداث عارضة خارجة عن الإرادة تتسبب بتغيير طفيف على الخطة الرئيسية، يجب مراعاة ذلك عن طريق وضع أوقات محددة غير مأهولة بمهمة للتعامل مع الأحداث الطارئة في وقتها دون تأثر الخطة بشكل كبير.

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0