كتابة محتوى إبداعي كلمة السر لاستراتيجية تحسين نمو العلامة التجارية لعام 2018

بحلول عام 2018 يحين الوقت للبدء في التفكير في كيفية تطور استراتيجية التسويق الخاصة بك. أنها فكرة جيدة للوقوف لحظة وإلقاء نظرة للخلف، وتقييم نجاح الحملات التسويقية في العام الماضي، والنظر في طرق تطوير الاستراتيجية الرقمية الخاصة بك في العام الجديد.

وعموما، كان عام 2017 مليء بالتغيرات والتطورات في الفضاء الرقمي. شاهدنا إدخال محتوى سريع الزوال على إنستاجرام والواتس اب وماسنجر ” تحديث الحالة وزوالها بعد مرور 24 ساعة”، ناهيك عن التغييرات في جوجل، والابتكارات في البث المباشر، وتحديثات الخوارزميات، وزيادة التركيز بشكل عام على التسويق الفريد للمحتوى الإبداعي القادر أن يبقيك ليس فقط على قيد المنافسة بل على رأس المنافسة. ومن منطلق هذه التغيرات نقدم بعض الطرق الفعالة لتحسين الاستراتيجية الخاصة بك من خلال محتوى إبداعي، من خلال اختبار طرق كتابة محتوى إبداعي مختلفة واختبار تكتيكات جديدة، بما من شأنه العمل على إشراك الزبائن على مستوى أعمق هذا العام مما كنت عليه في العام السابق.

 

في هذا الإطار إليك بعض تكتيكات التسويق الفعالة:.

  1. البث المباشر ” Live Streaming “

سيطر على عام 2016  و2017 خاصية البث المباشر. حيث أطلقت فيسبوك خدمة البث المباشر، فيسبوك لايف، كما عزز تويتر أيضا البث المباشر في عام 2016 بالتعاون مع تطبيق “بيريسكوب” للبث الحي – وفي أوائل عام 2017  أتاح تويتر خاصية البث الحي لمستخدميه الذي أطلقت عليه اسم غو لايف . مع شبكة الفيس بوك وتويتر أبرز الشبكات الاجتماعية الرئيسية اصبح البث المباشر أسهل من أي وقت مضى، والآن هو بالتأكيد أداة للترويج لعلامتك التجارية.

إذا كنت قد بدأت للتو في البث المباشر، فأنت تريد أولا طرح أفكار المحتوى الذي يمكن لعلامتك التجارية إنشاؤه بشكل واقعي بطريقة مثيرة وفعالة، لا تقلق كتابة محتوى إبداعي تضمن لك أفضل استفادة من أداة البث المباشر قد تتضمن بعض الأفكار ما يلي:

من هذه الأفكار التي توصي بها مجلة الأعمال الأمريكية فوربس الأكثر شعبية:.

  • كتابة محتوى إبداعي “كيفي”: وهو المحتوى الذي يدور حول تعليم المستخدمين جميع الطرق التي يمكن أن تساعدهم على استخدام واحدة من المنتجات الخاصة بك أو إطلاق البث المباشر لتبين لهم كيفية تحقيق أقصى قدر من الاستفادة من استخدام منتج معين.
  • طرح : Q & A جمهورك سيأتي إليك حين ترد على الأسئلة التي تشغل باله على يد متخصصين، لهذا يمكنك طرح واستقبال الأسئلة من جمهورك والرد عليها أسئلة في جلسات مع خبراء العلامة التجارية. يمكنك توجيه أسئلة إلى جمهورك لتعزيز التفاعل.
  • الأحداث: بث حدث هام للعلامة التجارية الخاصة بك سواء كان حدث تستضيفه أو حدث تشارك فيه، بما من شأنه جعل الحدث في متناول يد الناس الذين لا يمكن أن يحضروا هذا الحدث شخصيا.
  • بث حي لما وراء الكواليس: دائمًا من يشعر المستخدم بالغموض حول عمل الشركات على الويب فلماذا لا تشركه في كواليس عملك عبر بث مباشر لتقدم لهم لمحة عن عالم عادة ما يكون مغلق لهم. يمكنك أن تفاجئ المستخدمين ببث مباشر لما هو وراء الكواليس في المناسبات الخاصة والمناسبات .. إلخ
  • العروض: تعليم المستخدمين مهارة جديدة. إذا كنت شركة عقارية، على سبيل المثال، يمكنك أن تستضيف عدد من العملاء وتقدم لهم حلقة مباشرة عن كيفية تنظيم منزلهم عند الرغبة في البيع للحصول على أفضل سعر.

العلامة التجارية الناجحة هي تلك التي تستخدم مبادرات البث المباشر للمساعدة في التواصل مع جمهورها. كعلامة تجارية ذو نسبة تواصل عالية وتذهب بهم على الهواء مباشرة في فيسبوك لتزويد المشاهدين نصائح مفيدة من شأنها أن تزيد ولاء العملاء نحو العملامة التجارية.

لا تنس أن تعلن عن موعد وموضوع البث المباشر في وقت مبكر عندما تخطط فعلا لأن تلتقي في بث مباشر مع المستخدمين – للتأكد من أن المستخدمين لن يفوتهم البث. كما ننصح بالاهتمام بمقدمة البث لأنك حين تنجح في جذب المستخدمين في الدقائق الأولى للبث تضمن عدم متابعة المستخدم للبث دون تمريره.

 

  1. محتوى سريع الزوال ” Ephemeral Content “

نتوقع أن نرى الكثير من المحتوى سريع الزوال هذا العام من قبل العلامات التجارية. ما هو المحتوى سريع الزوال؟

انه محتوى له وظائف محددة يختفي بعد فترة محددة من الزمن. مثله مثل محتوى سناب شات الذي تختفي المشاركات فيه بعد فترة معينة من الوقت، إذا كنت تعتقد أن فقط سناب شات هي من توفر ميزة المحتوى سريع الزوال بعد مرور 24 ساعة فننصحك بالتفكير مرة أخرى. حيث أطلقت إينستاجرام ميزة المحتوى سريع الزوال، وكذلك واتس آب أطلق ميزة تحديث الحالة التي تتيح للمستخدمين كتابة محتوى أو مشاركة صورة أو مقطع فيديو

قد يبدو إنشاء المحتوى الذي سيختفي بعد 24 ساعة بمثابة اقتراح غير جذاب لمعظم المسوقين، ولكن إذا كان هذا هو المكان الذي يوجد فيه المستخدمون، فهذا هو المكان الذي يجب أن تكون فيه أيضا. والخبر السار هو أن سناب شات وقصص إينستاجرام على حد سواء مصممة للمحتوى العفوي الذي تعبر به عن حالتك. وأي آخر شيء تريده بخلاف وسائل التواصل الاجتماعي التي قد يظهر فيها المحتوى بشكل مفرط أو رسمي وهذا يعني أنك لا ينبغي أن تنفق ساعات تصوير أو تصميم مجموعات ذات جودة عالية – يجب أن تكتب محتوى إبداعي سريع عارض لا يكلفك شيئا (أو لا شيء تقريبا) ننصح العلامات التجارية بتجربة المحتوى سريع الزوال، جرب البدء باستخدام صور أو مقاطع فيديو لما هو وراء الكواليس أو إعلانات عن العلامة التجارية أو مقتطفات من الأحداث… إلخ

 

  1. إعلان سناب شات

مرشحات جيوفيلتر برعاية العلامات التجارية :

قدم سناب شات القدرة على إنشاء مرشحات جيوفيلتر برعاية، بما يسمح العلامات التجارية تصميم جوفيلترز الخاصة بهم واختيار متى وأين يمكن تمكينها.

العلامات التجارية التي ترعى جيوفيلترز يمكنها استخدام الشعارات الخاصة بالعلامة التجارية الخاصة بها،

حكايات ممولة:

كما أطلقت سناب شات الإعلانات (أو “القصص”) التي تظهر بين قصص المستخدمين. القصص التي ترعاها تظهر عند ملء الشاشة وتشغيل الصوت تلقائيا. يمكن للمعلنين إرسال المستخدمين إلى مقاطع فيديو، على الرغم من أن المستخدمين يمكنهم تخطي القصص الترويجية إذا رغبوا في ذلك، إلا أن الإعلانات لا تزال جديدة ومختلفة بما فيه الكفاية للتأثير في المستخدمين ودفهم لمشاركتها.

 

  1. المحتوى الإبداعي+ التخصيص

ربما كنت تعرف بالفعل أن التسويق بالمحتوى مؤثر جدًا ولكن لابد أن تضع في عين الاعتبار أن التسويق بالمحتوى سيكون أكثر أهمية من أي وقت مضى في عام 2018، وأنه من المهم للعلامات التجارية أن تبدأ بالاستثمار في كتابة محتوى إبداعي جديد مثير للاهتمام، وخاصة مع ارتفاع المؤشرات التي تشير إلى زيادة التسويق بالمحتوى خلال العام المقبل، وهذا يعني أن الأمر سيتطلب المزيد من الجهد للتأكد من أن علامتك التجارية سوف تبرز وسط هذا الزخم الكبير من المحتوى، وهذا هو السبب في أننا نوصي بالتركيز على كتابة محتوى إبداعي في عام 2018.

حيث أن الحفاظ على مدونة نشطة يعد خطوة أولى كبيرة وضرورية، ولكنها لن تكون بالضرورة تكون كافية. لأن التركيز على المحتوى الكيفي حول العلامة التجارية الخاصة بك يمكن أن يخلق المحتوى الجديد والمثير.

دعنا نتفق أنه بإمكانك الحصول على محتوى إبداعي ولكنك لابد أن تعرف أن احد أهم الطرق الرئيسية لنجاح استراتيجية كتابة محتوى إبداعي هو العمل على طرق تخصيص المحتوى. لأن الإنترنت يومًا بعد يوم يصبح  أكثر تطورا، ناهيك عن كونه أكثر نموًا من أي وقت مضى ، وهذا يتسبب مع مرور الوقت بزيادة نسب توجيه المحتوى غيز ذو صلة بالجمهور، لهذا التخصيص هو مفتاح التواصل مع المستخدمين وزيادة احتمالات التحويل لأنه يساعد على تلبية احتياجات هؤلاء المستخدمين المستهدفين وليس الجمهور بشكل عام.

إذا لم تكن قد فعلت ذلك من قبل، فتأكد من إعداد تحليلاتك بما يسمح لك باستخلاص أكبر قدر ممكن من المعلومات المفيدة عن المستخدمين. هذا يمكنك من استخدام هذه البيانات لتصنيف المستخدمين إلى مجموعات يمكن التحدث إليها على أساس فردي، ومن ثمة تخصيص المحتوى لإنجاح استراتيجية كتابة محتوى إبداعي.