شركات كتابة المحتوى.. “بلانز” في الصدارة.. !!

تعتبر الشركات العاملة في مجال تقديم وكتابة المحتوى في وطننا العربي من الكيانات الحديثة نسبيًا، ويرجع ذلك إلى انتشار الإنترنت بصورة كبيرة، ووصوله إلى جهات وأماكن متعددة لم يتم إلا منذ سنوات قلائل، وقد نشأت فكرة شركات كتابة المحتوى خاصة في الوطن العربي بسبب قلة المحتوى العربي بشكل كبير، وعجز كثير من الجهات عن تقديم كل ما يطلبه ويبحث عنه المستخدمون خاصة في مجالات الأعمال الإبداعية والتسويق الإلكتروني ومحتوى المواقع، وقد كانت ولا زالت شركة بلانز للمحتوى العربي هي المحطة الأولى والأهم والشركة الأكبر في هذا المجال منذ نشأتها قبل سنوات فما الذي منحها تلك الميزة؟ وماذا تقدم بلانز للمتلقي العربي؟

إن الاعتماد على جهة متخصصة في تقديم المحتوى يعتبر الخطوة الأولى لتكون على طريق الاحترافية، فالاعتماد على الهواة والارتجال وتقديم أي كلام  لمجرد سد الفراغ لا يعتبر عملًا جيدًا، بل هو نوع من التخبط الذي لا يخدم أي نشاط سواء تجاري أو إعلاني، فلنفترض أنك صاحب موقع إلكتروني يهتم بالمجال الصحي، وترغب في توصيل كم كبير من المعلومات عبر هذا الموقع، وتريد في نفس الوقت تحقيق نوع من الانتشار عبر استخدامك لهذا الموقع في الدعاية، فما هي الخطوات التي يجب عليك إتباعها؟ وما هي الخطة التي سوف تتبناها للقيام بكل ذلك؟ إن الخطوة الأولى هي بناء الموقع ووضع الشكل الذي سيظهر للمتابع، وهذا العمل يحتاج بالضرورة إلى متخصص، ولكن ماذا ستقدم من خلال هذا الموقع؟

هنا أنت في حاجة إلى شركة متخصصة في كتابة المحتوى المناسب، وهو المادة التي يتم نشرها من خلاله، والتي تهم جمهور المتابعين، وفي نفس الوقت يحقق الهدف، ويتناسب مع محددات خاصة بمحركات البحث التي تعرف بمحددات، وشروط السيو والتوافق مع محركات البحث واختيار الكلمات المفتاحية والعبارات الدلالية، التي يبحث عنها المتابع والزائر والمستخدم للإنترنت، وسلامة المادة المقدمة من حيث البناء اللغوي والتركيب.

وهناك أمر أخطر وأهم، هل هذه المادة المقدمة خاصة بك؟ أنت من أنشئها أم أنها منسوخة ومنقولة عن مواقع أخرى؟ فلو كانت المادة المكتوبة بها أخطاء لغوية أو منسوخة أو غير متناسقة مع محددات السيو فسوف تضر بموقعك ولن تظهر في نتائج محركات البحث؛ فبالتالي فموقعك الإلكتروني أصبح بلا قيمة فلم يحقق الهدف منه ولن تجد له متابعًا سواك.

هذا المثال ينطبق على كل المجالات وكل المواقع بمختلف أنواعها وتخصصاتها.

بلانز للمحتوى العربي للإنترنت وضعت لها شعار هو هدفها أيضًا “معًا لإثراء المحتوى العربي للويب”، وهذا العمل الذي تقدمه غرضه نشر ثقافة الاستفادة من الإنترنت في كل المجالات خاصة المجالات الترويجية والدعائية عبر الدعاية بالمحتوى والتسويق الإلكتروني.

فمهمة شركات المحتوى ليست مجرد كتابة مجموعة من المقالات أو تقديم مجموعة من الرسومات والأشكال، بل إن دورها أكبر ويعتمد على متابعة التحديثات التي تطرأ على محركات البحث كل يوم وتقديم المادة المكتوبة والمصورة التي تتناسب مع تلك التحديثات، بحيث يظل لموقعك مكانه بين المواقع، ويمكنك أيضًا التقدم في ترتيب المواقع إذا كنت تعتمد على شركة محترفة مثل بلانز للمحتوى العربي.

إن شركات كتابة المحتوى العربي تلعب دورًا كبيرًا في مجالات ذات أهمية كبيرة مثل مجال الصحافة الإلكترونية والتقليدية، حيث يلعب المحتوى فيها الدور الأكبر، وكذلك صياغة وتنسيق الأعمال التي يتم نشرها سواء الأعمال الأدبية أو الإبداعية، فعندما يكون الناشر صاحب فكرة ولا يتمكن من صياغتها بصورة محترفة يمكنه الاعتماد على شركات كتابة المحتوى، وبلانز تعتبر من أهم الشركات التي تتبنى كتابة كل الأفكار الإبداعية بطريقة محترفة وبشكل متميز فاعتمادكم علينا هو وسام تفوقنا.