كيف تكسب عميلك بطريقة الـ Inbound Marketing في أربع مراحل؟

بعد ظهور مصطلح التسويق عبر شبكات الإنترنت المختلفة من العام 2006 و قد انحصر هذا المفهوم حول الإعلانات والحملات الإلكترونية لعرض المنتج ومميزاته وأسعاره، وظل هذا المفهوم قائم حتى اشتدت المنافسة في الأسواق وزيادة المنتجين وكثرة الاختيارات للعملاء، فأصبح الأهم هو جذب العميل وكسبه لجانبك ومنتجك.

ومن هنا ظهر مفهوم الـ Inbound Marketing وهو يختلف عن الحملات التسويقية لأنه تسويق استراتيجي ممنهج ومبني على قواعد علمية مجربة وأهم ما يميزه أنه يهتم بالعميل حتى وإن لم تستفيد من شرائه للمنتج فهو يعتمد على الاستفادة الكاملة للكل.

يهدف الـInbound Marketing إلى كسب ثقة العميل وتعزيز الربح طويل الأجل وبناء علاقة قوية مع العملاء الحاليين وجعل العملاء المحتملين عملاء لك.

هناك عوامل أساسية لبناء قاعدة قوية من الـ Inbound Marketing

– الجذب Attract

وهذه المرحلة الأولية التي تهتم بالجذب والـ Traffic للعميل المحتمل ومن الفئة التي تستهدفها، وهذا من خلال جذبه بطريقة ترضيه وتفيده ليأتيك من مكانه و يتحول إلى شخص حقيقي ومتابع لك.
فمثلًا: إذا كان منتجك يعتمد على فئة رجال الأعمال فيجب أن تقدم محتوى ومعلومات تفيده في رحلته إلى النجاح وحلول لمشاكله التي يواجهها يوميًا أو دليل لشيء يساعده ليشعر أنك شريكه في الطريق ويثق بك ومنها يتحول إلى عميل محتمل لك ربما يومًا يكون مروجًا لك.

ويمكنك فعل هذا من خلال:

 التدوين Blogging

هو إنشاء محتوى تثقيفي يساعد العميل علي زيادة وعيه باهتمامه ويفيده في مجاله ويلمس اهتماماته العملية أو الشخصية أحيانًا.. ويجب دراسة العميل بشكل واضح حتى تستطيع أن تقدم له الأفضل دائمًا وتعزز ثقته بك.

مواقع التواصل الاجتماعي Social Media

حتى وإن كنت تعتمد على موقعك الخاص في عملك فيجب أن يكون لك بصمة ومكان داخل مواقع التواصل الاجتماعي وليس جميعها، ويمكنك أن تستهدف الواقع الأمثل لك ويوجد بها العميل الذي تريد أن تجذبه لك فمثلًا إن كان العميل المحتمل لك فئة الشباب فيجب أن تضع تركيز كبير على فيسبوك و الانستغرام،  اما ان كان من فئة الأعمال والشركات فهنا يجب أن تركز علي مواقع الأعمال مثل لينكد إن، وحاول أن تضع محتوى يخدمك بمعنى لا تجعل كل المحتوى يطالبهم بالشراء بل إجعلهم أصدقاء لك.

الـ SEO

من أهم مميزات الـ Digital Marketing حاليًا الذي أتاح فرصة حقيقية للكثير من المواقع والمنشآت في تصدر محركات البحث ويجب أن تهتم بجودة كلماتك الدلالية والمحتوى الذي تقوم بتقديمه على الموقع الخاص بك أو مواقع التواصل والاهتمام ببناء صفحة شخصية قوية لك، حاول أن تستخدمه لصالح فئتك المستهدفة.

التحويل Convert

هذه المرحلة الثانية ولها أهمية كبيرة في الـ Inbound Marketing لأنه يجب أن تقنع الزوار بمحتواك ليصبحوا عملاء محتملين وذلك ما نسميه تحويل الـPersona إلى Leads وهو شخص يمكن أن يصبح عميل مؤكد بنسبة كبيرة لك فقد كسبت ثقته ولفت انتباهه لك.

و يمكنك فعل هذا من خلال:

الـ Landing page

وهي الصفحة التي تأخذ انتباه العميل لك ليقوم بالتواصل معك دون تشتت وغالبًا ما تكون بسيطة وسهلة الفهم لا تحتوى على الكثير من الاختيارات.

الـ Call to action

أو ما يطلق عليها محفزات الحركة التي تساعد العميل على أخذ القرار وبها تحس الـ Lead  أن يثق بك وبها تحثه على أمر معين يمكن أن يكون مشاركة  ما أو متابعة لموضوع لك أو حتى شراء منتجك.

الاغلاق Close 

هذه المرحلة تكون كمصفاة فيتم تحويل الزائر أو العميل المحتمل إلى عميل حقيقي بها يتحول الـ Lead إلى Customer وفي مفهوم الـ Inbound Marketing هو من يهتم بالعميل الحالي ومحاولة إرضائه وجعله عميل دائم لك.

ويمكنك فعل هذا من خلال:

البريد Mail

لتصل إلى مرحلة الثقة التي تجعل العميل وكأنه صديق لك وتأخذ طريقة صريحة للتواصل معه لتفيده بأحدث أخبارك وعروضك.

العلاقات الشخصية Personalization

بناء علاقة شخصية مع العميل و ان يشعر انك تكلمه وحده وكأنك تخصص المنتج له وحاول أن تبني مع علاقة جيدة وتتكلم معه بصفتك شخص قريب له وليس منشأة تريد منه الشراء فقط أو تحاول استغلاله لمصالحك الشخصية هذه المرحلة تمثل فارق كبير جدًا في وجودك وعلاقتك بالعميل ومدى انتمائه بعد ذلك لك.

-Customer Relation Management – CRM

هذه الأداة تجعلك تكون قاعدة من العملاء المحبين لك فأنت تخصص لهم استراتيجية لمعرفة كل عميل لك وبناء معه علاقة فعالة ومعرفة اهتماماته حتى وإن كانت بعيدة قليلًا عن عملك الحالي ومجالك.. ولكنها تساعدك علي الحفاظ علي أكبر قدر من العملاء.

-Delight  “الدلع

يجب الاهتمام بالعميل بطريقة تجعله يشعر أنه مميز عن غيره بمعنى “دلع العميل يدلعك”، وهنا سيتحول العميل من Customer  إلى Promoter بمعنى أنه يكون مروجًا لك ومنتجك وهذه مرحلة الملك إنك جعلته عميل ومسوقًا لك وهذه الطريقة الأشهر في مجال التسويق والأكثر فعالية لقوة الـ  WOM )  word of mouth) في مجال التسويق.

ويمكنك تعزيز هذه المرحلة بأدوات مهمة مثل:

رعاية العميل Customer Nurturing

أن يكون العميل كشريك وصديق لك تحاول دائمًا إرضاءه وفعل المزيد والاهتمام بمنتجك الذي يجعله عميل مستمر لك.

الأحداث الخاصة Special Events

يجب أن تكون مميز وأن تعطي العميل مميزات خاصة لا يأخذها الـ Persona هذا يجعله دائماً يشعر بالانتماء والاهتمام منك أكثر كما أنه يثير العميل المحتمل والزائر بالمميزات التي تخصصها لعميلك الحالي وتساعدهم على إتخاذ قرار أن يكونوا عملاء.

قد تناولنا مفهوم الـ Inbound Marketing  ولكن تذكر دائمًا أن تجعل نفسك مميزًا لأن هناك منافسة كبيرة جدًا يكون الفائز دائمًا الأكثر تميزًا والأكثر إبداعًا.

عميلك هو رأس المال الحقيقي الذي تملكه فاهتم به حتى يأتيك المزيد وتكون فريدًا.



× مرحبًا، راسلنا واتساب الآن