مفاتيح التسويق السبعة

مفاتيح التسويق السبعة

 التسويق للعلامات التجارية ليس بالأمر السهل، أنه عمل صعب لا يمكن إنكار هذه الحقيقة، كل مشكلة ولها حلها، هناك مفاتيح لفك هذه الصعوبة، إذا كنت ترغب في فك لغز التسويق والتغلب على صعوبته فأنت بحاجة إلى التعرف على مفاتيح التسويق التي تحتاجها خلال رحلة التسويق للعلامة التجارية الخاصة بك،  للتغلب على أي مشكلة تقف أمامك يمكنك استخدام المفاتيح السبعة للتسويق التالية:.

 

  1. قصة مهمة.

أحد أكبر الأخطاء التي يرتكبها المسوقون الجدد هو الافتراض أن المنتج الذي يسوقون له هو منتج مدهش سوف يتحدث عن نفسه. هذا لن يحدث أبدًا تحتاج أن تتحدث عن المنتج بطريقة محببة للجمهور، تحتاج إلى التركيز على القصة التي يمكنك أن ترويها. لأن المستهلكون دائمًا يتفاعلون مع القصص التي تثير تعاطفهم.

 

  1. التسويق ليس مجانيًا ، ولكنه قد يكون رخيصًا.

عندما يتعلق الأمر بالتسويق، فعليك أن تنفق الأموال لتجني الأموال. ولكن لابد أن تعرف أن التسويق لا يتعلق دائمًا بالمبلغ الذي تنفقه بل دائمًا ما يتعلق بكيفية استخدام هذه الأموال بطريقة إبداعية وفعالة، بحيث تستطيع استرداد المبلغ الذي تنفقه في التسويق بالكامل.

يمكن لشركات السفر إرسال بطاقات بريدية مستهدفة للعملاء المحتملين. يمكن لشركات العقارات إنشاء حملة على YouTube مستوحاة من “Hunters House” المعروفة بشبكة HGTV “. يمكن للعلامات التجارية بالتجزئة إطلاق حملة تفاعلية عبر الشبكات الاجتماعية تهدف إلى جذب معجبين جدد. بذلك يمكنك أن تنفق ميزانية التسويق بشكل فعال ولا تكون مجرد أموال فقط.

 

  1. السوشيال ميديا هي كل شيء

وسائل التواصل الاجتماعي هي الطريقة الأقل تكلفة والأكثر مباشرة للوصول إلى عالم العملاء المحتملين ومشاركة القصص والتفاعل مع عالمهم. ومع ذلك الأمر ليس سهل، تحتاج إلى إجادة التسويق على السوشيال ميديا، يجب عليك تقديم محتوى ذو قيمة ومشاركته بطريقة جذابة وبشكل منتظم.

 

  1. اهتم بعملاء الهاتف

على مدى السنوات العديدة الماضية، شهد عالم التسويق زيادة لا يمكن إنكارها في عدد المستهلكين الذين يتفاعلون مع وسائل الإعلام بشكل حصري من هواتفهم الذكية. هذه ليست موضة عابرة بل هي في تزايد مستمر، سيصبح الجوّال أفضل مكان لجذب انتباه العميل. لهذا عليك تحسين المحتوى الخاص بك لعرضه على الجوال بشكل ملائم، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تفكر في إمكانية إضافة تطبيق مفيد وجذاب إلى خطة التسويق للعلامة التجارية الخاصة بك. بذلك لن تقدم نفسك كخبير فقط في مجال محدد، بل سوف توفر للعملاء أيضًا سببًا للتفاعل مع علامتك التجارية على أساس يومي.

 

  1. اعرف العميل قبل أن تتحدث إليه

قبل أن تتحدث إلى أحد العملاء عليك أن تعرف من هو أو هي.

من السهل جدًا أن تفترض أنك وصلت أو قادر على الوصول إلى قاعدتك الجماهيرية المستهدفة، بالنظر إلى الواقع نجد أن العلامات التجارية غالبًا ما تتجاوز نطاق السوق المستهدفة. لابد أن تعرف أن لا حاجة لك بالوصول إلى أكثر من فئتك المستهدفة، يجب أن تفهم من عملائك الذي تريد الوصول إليهم، وما يريده هؤلاء العملاء بالضبط دون الالتفات لشيء آخر.

لن تعرف أبدًا حتى تسأل. أستطلع أراء عملائك وتعرف على احتياجاتهم واهتماماتهم بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، لا تهم الطريقة، الأهم هو معرفة العملاء بالفعل، لأن معرفة العميل هي من تساعدك على الوصول إليه والاحتفاظ به دون مشكلة.

 

  1. لا تنسى عملائك الحاليين

العملاء الذين تحتفظ بهم لا يقلوا أهمية عن العملاء الجدد والعملاء المحتملين الذين تستهدفهم …!

غالبًا ما يركز المسوقون على جذب عملاء جدد وينسون أهمية الحفاظ على العملاء القدامى. مثلما كان عليك إعطاء هذا العميل الجديد سببًا للاقتناع بك، يجب عليك أيضًا إعطاء العميل القديم سببًا للتمسك بك، يمكنك استخدام العروض وبرامج الولاء للقيام بذلك.

 

  1. قيم حملة التسويق

يمكن لأي شخص إطلاق حملة التسويق الخاصة به، ولكن المسوق المخضرم هو الذي يقيم نتائج حملته باستمرار، هذا أمر بالغ الأهمية من شأنه أن يساعد على الحصول على النتائج الأكثر دقة. قبل فوات الآن أدرس: هل يتفاعل العملاء معك؟ هل رسائلك تحقق الهدف المرجو منها ؟ هل حملة التسويق مناسبة ..؟

إذا لم تحقق خطة التسويق النتائج المرجوة منها، فلا توجد أي مشكلة في تعديل حملة التسويق، أنها ليست مقدسة وإجراء التعديلات عليها من وقت لآخر ضرورة تساعدك على إبرام صفقات مستقبلية تركز على تفضيلات عملائك.

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0