أفضل 4 طرق للتعامل مع عملاء التجارة الإلكترونية

أفضل 4 طرق للتعامل مع عملاء التجارة الإلكترونية

يعد انخراط العملاء في التجارة الإلكترونية أمر بالغ الأهمية لتحقيق نجاح التجارة، كما أنه يجب أن يكون أولوية ثابتة لشركتك، إذا كان لديك مشكلة في المبيعات فقد يرجع السبب في حدوث ذلك إلى عدم القدرة على جذب العملاء بقدر ما يجب. هذه مشكلة منتشرة بشكل خاص في التجارة الإلكترونية. ويمكن حلها ببساطة من خلال التركيز على تقديم أفضل تجربة للعملاء.

ولكن، لماذا يعد تقديم أفضل تجربة للعملاء أمرًا أساسيًا في التجارة الإلكترونية …؟

الناس تحب الاهتمام ولا أحد يرغب أن يشعر بأنه مجرد رقم،  إذا وضعنا ذلك في الاعتبار إلى جانب نتائج الإحصائيات التي تشير إلى أن 86٪ من المستهلكين سينفقون أكثر إذا حصلوا على تجربة تعامل أفضل في مواقع التجارة الإلكترونية. فستدرك أن تحسين تجربة العملاء هي كل شيء بالنسبة لمواقع التجارة الإلكترونية، فقد يكون التمتع بتجربة جيدة بالنسبة للعملاء أهم من السعر وقد يكون أهم من المنتجات نفسها.

لذلك، إذا كنت تريد الاحتفاظ وجذب المزيد من العملاء فأفضل طريقة للقيام بذلك هي توفير تجربة أفضل للعملاء، هناك طرق عديدة للقيام بذلك، يمكن إلقاء الضوء على بعض منها فيما يلي:.

  1. تمكين ملاحظات العملاء والسماح للمراجعات

إحدى الطرق السهلة لتحسين تفاعل العملاء في مواقع التجارة الإلكترونية هي السماح للعملاء بالتعليق. افتح لهم التعليقات ودعهم يقيمون شركتك. ليس هذا فحسب، بل يجب أن يشعر العملاء بأنك مهتم بتعليقاتهم وتأخذها على محمل الجد لذا احرص على اتخاذ إجراء إيجابي نحو ما يقوله عملائك.

 

  1. مكافاة العملاء النشطون

تعد مكافأة العملاء على تعليقاتهم وطلباتهم إحدى الطرق الفعالة في إثبات أهمية آراء واقتراحات وتقييمات العملاء، وخاصة أن الناس تحب الأشياء المجانية، وهذا حافز كبير لاستخدام هذه الطريقة مع العملاء.

يمكنك استخدام النوافذ المنبثقة المخصصة والدردشة المباشرة ورسائل البريد الإلكتروني للحصول على تعليقات من عملائك. وبعدها تقوم بربط هذه التعليقات والتقييمات بالقسائم أو المكافآت والعروض الخاصة.

 

  1. ضمان سهولة الوصول للمعلومات

تحرص معظم مواقع التجارة الإلكترونية على التواصل الفوري مع الأشخاص فور دخولهم إلى المتجر، وعلى الفور تنبثق رسالة لزوار الموقع “هل يمكنني مساعدتك …؟

وعلى الرغم من حسن النوايا إلا أن معظم الناس تفضل مساعدة نفسها بنفسها، ويشعرون بالحصار مع استخدام مثل هذه الطرق، وخاصة أنهم يبحثون عن المعلومات الأساسية التي يرغبون في معرفتها على الموقع قبل الاتصال أو الدردشة معك، اعتمادًا على ذلك يمكنك تحسين انخراط العملاء في التجارة الإلكترونية عبر تزويد زوارك بأكبر عدد ممكن من المعلومات التي يبحثون عنها. قبل البدء في التواصل معك مثل أدلة المشتري والأسئلة الشائعة وما إلى ذلك.

 

  1. إشراك العملاء غير الراضين

تحتاج إلى إشراك العملاء غير الراضين قبل أن يقرروا قطع التعامل مع شركتك إلى الأبد. لأنك لن تفقد العميل وحده بهذه الطريقة بل تفقد المزيد والمزيد من العملاء المحتملون، لأن تجربة العملاء السيئة سرعان ما تنتشر بين أصدقائهم وعائلتهم وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، يمكنك إشراك العملاء غير الراضين  عن طريق إجراء استطلاعات مع كل معاملة وإتاحة القنوات التي تمكنهم من إبداء آرائهم مثل السماح بالتعليق والتقييم والأهم هنا هو أخذ هذه التعليقات والتقييمات على محمل الجد والتعامل معها بشكل جيد.

إذا ركزت جميع جهود التجارة الإلكترونية على “البيع”، فستفقد الكثير من العملاء في المستقبل، في حين أن يمكنك ضمان تدفق العملاء إلى مواقع التجارة الإلكترونية من خلال التركيز على تقديم أفضل تجربة للعملاء.

لست مضطر أن تقوم بكل هذه التحديثات دفعة واحدة. يمكنك أن تبدأ ببساطة بإجراء أو اثنين والانتقال إلى الإجراء التالي بقدر ما تستطيع. وبمرور الوقت، ستحظى شركتك بسمعة جيدة بفضل دعم العملاء المتميز وتقديم أفضل تجربة للعملاء، وهذا من شأنه أن يزيد من نجاح التجارة الإلكترونية ويساعد على الاحتفاظ وجذب المزيد من العملاء.

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0