نقدم لكم معايير كتابة محتوى عربي

نقدم لكم معايير كتابة محتوى عربي

إن كتابة محتوى عربي يلبي احتياجات مستخدمي ومشتري المحتوى العربي يحتم ضرورة الاهتمام بتقديم محتوى عربي حصري ومميز يضيف للمستخدم قيمة ويجيب على كافة تساؤلاته، حيث يعد المحتوى العربي الفريد هو المحتوى الذي يلبي احتياجات العميل دون أن يترك سؤالًا في باله دون إجابة، فقط يثير المحتوى عددًا من التساؤلات التي تثار في عقل المستخدم عند قراءة مقالات المحتوى العربي بما يدفع قارئ المحتوى إلى إشباع رغبته وحب استطلاعه في التعرف أو تجريب ما يقدمه المنتج سواء كان ذلك سلعة أو خدمة أو منتج، فيما لا يتوقف تفاعل قارئ المحتوى المستهدف من مقالات المحتوى العربي عند حد استثارة

 فضوله بل يصل إلى التفاعل مع المحتوى بكافة السبل والتي يمكن ذكر بعضها فيما يلي:.

  • شراء المنتج

في حال كون المحتوى يروج للمنتج أو الخدمة التي يرغب مشتري مقالات محتوى عربي في الترويج لها بمحتوى عربي مميز وجذاب للفئة المستهدفة فأن المحتوى العربي الفعال هو الذي يحقق الهدف الأساسي من كتابة محتوى عربي وهو دفع الفئة المستهدفة إلى اتخاذ قرار الشراء.

  • التأثير المعنوي

فيما تستهدف بعض المقالات التي تقع ضمن تصنيف مقالات محتوى عربي إقناع الفئة المستهدفة ليس من أجل الشراء أو الحصول على خدمة بعينها بل من أجل التفاعل من وإلى وهذا ما نجده في مقالات المحتوى العربي التي تقدم محتوى عربي للتعريف بالشخصيات العامة أو بناء براند قوي للشركات ففي هذه الحالة لا يرغب أصحاب ورؤساء الشركات في الحصول على عروض شرائية أو زيادة حجم المبيعات بقدر ما تستهدف الشركة التعريف بها وبخدماتها وهذا ما يمكن تحقيقه في خدمات محتوى عربي تفاعلي، والذي يحدث بقيام الفئة المستهدف بالتأثير الإيجابي بالمحتوى والذي يظهر في عدد من الصور مثل:.

  • تأثر الأشخاص الذين يقعون ضمن الفئة التي تستهدفها مقالة المحتوى العربي كأن يقوم المستخدم بكتابة حالة على الصفحة الشخصية له على مواقع التواصل الاجتماعي المحتلفة مثل فيس بوك وتويتر وجوجل بلاس وغيرها من المواقع الاجتماعية التي يمكن للمستخدم ان يستخدمها في التعبير عن حالته.
  • كان أيضًا يشارك الأشخاص الواقعون ضمن الفئة المستهدفة من مقالة كتابة محتوى عربي بمشاركة منشور المحتوى العربي نفسه أو إبداء الإعجاب والتعليق عليه.
  • فيما تصل الغاية القصوى من كتابة محتوى عربي في حالة تحقيق الهدف المراد والتي تتمثل في :.
  • الترويج للمنتج أو السلعة أو التعريف بالخدمة.
  • بناء براند قوي للشركات.
  • التعريف بالشخصيات العامة والمشاهير وهذا ما يكثر في الدعايا السياسية والإعلامية خاصة في أوقات الانتخابات فيعتمد على كتابة محتوى عربي سواء مسموع أو مقروء أو مطبوع بما يحقق الغرض.
  • جذب عملاء جدد مع الإبقاء على العملاء والزبائن الحالين.
  • تحقيق معدل قراءة مرتفع لموضوعات المقالات التي يطلبها المستخدمين وذلك يتم من خلال استخدم كلمات مفتتاحية على أن يتم تكرارها في متن المحتوى بحيث تظهر في عنوان المحتوى ومتنه بما يسمح لمحركات البحث أن تظهرها وهذا ما يستهدفه بعض مشتري مقالات محتوى عربي حيث يستهدفون الحصول على مقالات محتوى عربي من إجل تحقيق معدل دخول عالي على مواقعهم الإلكترونية بما يرفع من تصنيف المواقع ويحقق نسبة الأرباح التي يرغبون بها، وهو مجال من مجالات الربح عبر الانترنت التي أصبح ينتشر كثيرًا.

 

وفي النهاية فان معايير كتابة محتوى عربي تستهدف تقديم محتوى عربي مميز وحصري يلبي احتياجات المستخدمين.

 

 

Share on Facebook0Share on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn1

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً